بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


المواضيع الأخيرة
» برامج قرصنة لا اخواننا المجاهدين في سبيل الله ضد الغرب وشركات المال و المنتديات
الخميس نوفمبر 15, 2018 10:44 pm من طرف أبو الزبير الليبي

» فضل خواتيم البقرة
الإثنين أكتوبر 29, 2018 2:08 am من طرف fgr

» الجيش الحر يبتكر طريقة جديدة لتوجيه الصواريخ بحلب
الإثنين أكتوبر 29, 2018 2:03 am من طرف fgr

» سيانيد
الأحد أغسطس 26, 2018 8:31 pm من طرف fgr

» هل دوله الاسلام على حق ام باطل
الأحد أغسطس 26, 2018 8:27 pm من طرف fgr

» اخوانكم في لبنان يحتاجون مساعدة في التصنيع والتجهيز
الأحد أغسطس 26, 2018 8:23 pm من طرف fgr

» الطاغوت
الأربعاء يونيو 27, 2018 12:25 am من طرف fgr

» مساعده في القنبله الهيدروجينيه
السبت يونيو 09, 2018 4:38 am من طرف fgr

» صاروخ سام_7 أرض جو
الخميس مايو 31, 2018 10:02 pm من طرف fgr

نوفمبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

فضل خواتيم البقرة

اذهب الى الأسفل

فضل خواتيم البقرة

مُساهمة من طرف fgr في الإثنين أكتوبر 29, 2018 2:08 am

( آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير ( 285 ) لا يكلف الله نفسا إلا وسعها لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين ( 286 )



ذكر الأحاديث الواردة في فضل هاتين الآيتين الكريمتين نفعنا الله بهما



*قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” من قرأ بالآيتين من آخر سورة البقرة في ليلة كفتاه ” .



*قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” أعطيت خواتيم سورة البقرة من كنز تحت العرش ، لم يعطهن نبي قبلي ” .



*عن عبد الله ، قال : لما أسري برسول الله صلى الله عليه وسلم انتهي به إلى سدرة المنتهى ،

وهي في السماء السادسة إليها ينتهي ما يعرج به من الأرض فيقبض منها ، وإليها ينتهي ما يهبط به من فوقها فيقبض منها ، قال : ( إذ يغشى السدرة ما يغشى ) [ النجم : 16 ] ، قال : فراش من ذهب . قال : وأعطي رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاثا : أعطي الصلوات الخمس ، وأعطي خواتيم سورة البقرة ، وغفر لمن لم يشرك بالله من أمته شيئا المقحمات .



*عن عقبة بن عامر الجهني قال : قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” اقرأ الآيتين من آخر سورة البقرة فإني أعطيتهما من تحت العرش ” . هذا إسناد حسن



*عن أبي مالك ، عن ربعي ، عن حذيفة ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” فضلنا على الناس بثلاث ، أوتيت هؤلاء الآيات من آخر سورة البقرة من بيت كنز تحت [ ص: 735 ] العرش ، لم يعطها أحد قبلي ، ولا يعطاها أحد بعدي ” .



*عن النعمان بن بشير ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ” إن الله كتب كتابا قبل أن يخلق السماوات والأرض بألفي عام ، أنزل منه آيتين ختم بهما سورة البقرة ، ولا يقرأن في دار ثلاث ليال فيقربها شيطان ” . ثم قال : هذا حديث غريب . وهكذا رواه الحاكم في مستدركه من حديث حماد بن سلمة به ، وقال : صحيح على شرط مسلم ، ولم يخرجاه .



*كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قرأ آخر سورة البقرة وآية الكرسي ضحك ، وقال : ” إنهما من كنز الرحمن تحت العرش ” . وإذا قرأ : ( من يعمل سوءا يجز به ) [ النساء : 123 ] ، ( وأن ليس للإنسان إلا ما سعى وأن سعيه سوف يرى ثم يجزاه الجزاء الأوفى ) [ النجم : 3941 ] ، استرجع واستكان .



عن معقل بن يسار ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” أعطيت فاتحة الكتاب ، وخواتيم سورة البقرة من تحت العرش ، والمفصل نافلة ” .


*عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس قال : بينا رسول الله صلى الله عليه وسلم وعنده جبريل ; إذ سمع نقيضا فوقه ، فرفع جبريل بصره إلى السماء ، فقال : هذا باب قد فتح من السماء ما فتح قط . قال : فنزل منه ملك ، فأتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : أبشر بنورين قد أوتيتهما ، لم يؤتهما نبي قبلك : فاتحة الكتاب ، وخواتيم سورة البقرة ، لن تقرأ حرفا منهما إلا أوتيته ، رواه مسلم والنسائي ، وهذا لفظه .



*حدثنا أيفع بن عبد الله الكلاعي قال : قال رجل : يا رسول الله ، أي آية في كتاب الله أعظم ؟ قال : ” آية الكرسي : ( الله لا إله إلا هو الحي القيوم ) قال : فأي آية في كتاب الله تحب أن تصيبك وأمتك ؟ قال : ” آخر سورة البقرة ، ولم يترك خيرا في الدنيا والآخرة إلا اشتملت عليه ”



*قال ابن جرير : حدثنا ابن حميد ، حدثنا جرير ، عن بيان ، عن حكيم عن جابر قال : لما نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم ( آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير ) قال جبريل : إن الله قد أحسن الثناء عليك وعلى أمتك ، فسل تعطه . فسأل : ( لا يكلف الله نفسا إلا وسعها ) إلى آخر الآية .
avatar
fgr
Admin

عدد المساهمات : 1853
تاريخ التسجيل : 10/01/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fgr33.hooxs.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى