بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


المواضيع الأخيرة
» العبوة الخارقة
السبت يونيو 11, 2016 8:43 am من طرف قريبا قريبا

» تحضير حمض النتريك بسهولة
الأربعاء أبريل 13, 2016 5:31 pm من طرف ابو اسراء

» هكر واتس اب
الثلاثاء أبريل 12, 2016 4:33 pm من طرف زائر

» درس تحضير الهكسامين
السبت أبريل 02, 2016 3:22 am من طرف زائر

» *** حمله اغاظه الكافرين***
الجمعة أبريل 01, 2016 12:53 am من طرف معيد الدولة الاسلامية

» كتب جهادي عن الاسلحة و المتفجرات
الجمعة أبريل 01, 2016 12:42 am من طرف معيد الدولة الاسلامية

» وقود دافع للصواريخ ((سهل ))
الجمعة أبريل 01, 2016 12:31 am من طرف معيد الدولة الاسلامية

» الصاعق الكهربائى
الإثنين مارس 14, 2016 1:49 pm من طرف وائل1

» انتهيت من المتفجرات
الثلاثاء مارس 08, 2016 11:54 pm من طرف وائل1

ديسمبر 2016
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031 

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

خارطة تركيا بعد سان ريمو و سايكس بيكو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

خارطة تركيا بعد سان ريمو و سايكس بيكو

مُساهمة من طرف fgr في الأحد يونيو 10, 2012 4:25 pm



خارطة الدولة العثمانية سنة 1920 و بعد سقوطها بيد اروس و البريطانين و القسم الاكبر احتلها اليونان
و البلغار و قد تم
اعطاء العراق الى منطقة بحيرة وان و اعطيت سوريا الى منطقة الاناضول ثم تم اعادة تركيا الى
خارطتها الحاليا ارضاء
لمصطفى كمال اتا ترك اليهودي الاصل من يهود الدونما (( و التي تم تقسيمها حسب اتفاقية سان ريمو
و سايكس بيكو )) و قد تم اهداء مصطفى كمال اتا ترك لواء الاسكندرونا السوري و ضمه الى تركيا الحاليا
حيث ان اغلب سكانه من العرب السورين الاصل و اللبنانين
وبقيت الاسكندرونا محتلة من الاتراك الى يوما هذا و قد اجريت عمليات تهجير و غسل دماغ الاطفال في ذالك الحين على انهم شعب تركي وليسوا عرب
و ان هذه الخريطة و بالتوصيح موجودة في قبر كمال اتاترك



[img][/img]

fgr
Admin

عدد المساهمات : 1720
تاريخ التسجيل : 10/01/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fgr33.hooxs.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى